اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أسرع طريقة لزيادة الوزن

أسرع طريقة لزيادة الوزن

تُعدّ النحافة صحية في كثير من الأحيان، إلا أن نقص الوزن يمكن أن يكون مصدر قلق إذا كان نتيجة سوء التغذية، أو إذا كنت حاملاً، أو لديك مخاوف صحية أخرى. في الآتي، أسرع طريقة لزيادة الوزن:

 

أسرع طريقة لزيادة الوزن

طرق زيادة الوزن
أسرع طرق لزيادة الوزن

يتم تعريف نقص الوزن بتحديد مؤشر كتلة الجسم (BMI) أقل من 18.5.
يعتبر نقص الوزن أكثر شيوعاً بين الفتيات والنساء مقارنة بالرجال بحوالي 2-3 مرات. في الولايات المتحدة، يعاني 1% من الرجال و2.4% من النساء في سن 20 عاماً فما فوق من نقص الوزن، حسب ما ورد في موقع Centers for Disease Control and Prevention (CDC).

تابعي المزيد: كيف تتخلصين من النحافة وتصلين إلى الوزن المثالي؟


أسباب النحافة المفرطة

النحافة
أسباب النحافة المفرطة

هناك العديد من الأسباب التي تقف وراء النحافة الزائدة، منها:

  • الوراثة: يؤدي عامل الوراثة دوراً في نقص الوزن الزائد. كأن يولد المرء بمعدل تمثيل غذائي عالٍ أو شهية ضعيفة للأكل.
  • نشاط بدني مرتفع: تؤثر التدريبات المتكررة على الوزن، إذ يحرق الجسم سعرات حرارية أكثر.
  • الأدوية والعلاجات: يمكن أن تسبب بعض الأدوية الغثيان وفقدان الوزن. كما يمكن لبعض العلاجات، مثل العلاج الكيميائي، أن تقلل الشهية وتزيد من فقدان الوزن.
  • الأمراض النفسية: تؤثر صحتنا العقلية على كل جزء من حياتنا. المعاناة من التوتر والاكتئاب يمكن أن تفسد عادات الأكل الصحية.
  • اضطرابات الأكل: وتشمل فقدان الشهية العصبي، وهو اضطراب عقلي خطير.
  • مشاكل الغدة الدرقية: يمكن أن يؤدي فرط نشاط الغدة الدرقية إلى زيادة التمثيل الغذائي والتسبب في فقدان الوزن بشكل غير صحي.
  • السكري: يمكن أن تؤدي الإصابة بداء السكري غير المنضبط (النوع الأول بشكل أساسي) إلى فقدان الوزن الشديد.
  • السرطان: تحرق الأورام السرطانية كميات كبيرة من السعرات الحرارية ما يتسبب في فقدان الكثير من الوزن.


طرق زيادة الوزن على نحو صحي

طرق زيادة الوزن
كيفية زيادة الوزن بطريقة صحية

إليك بعض الطرق لزيادة الوزن على نحو صحي:

  • كثرة الأكل: يوصى بتناول خمس إلى ست وجبات صغيرة خلال اليوم بدلاً من وجبتين أو ثلاث وجبات كبيرة.
  • اختيار الأطعمة الغنية بالمغذيات: كجزء من نظام غذائي صحي شامل، اختاري الخبز والباستا والحبوب؛ فواكه وخضروات؛ منتجات الألبان؛ مصادر البروتين الخالية من الدهون والمكسرات والبذور.
  • العصائر والمخفوقات: يُنصح بشرب العصائر أو المشروبات المخفوقة الصحية المصنوعة من الحليب والفواكه الطازجة أو المجمدة، ورش بعض بذور الكتان المطحونة.
  • تجنّب الشرب قبل الوجبة: شرب السوائل قبل الوجبات قد يضعف الشهية. في هذه الحالة، قد يكون من الأفضل تناول مشروبات ذات سعرات حرارية أعلى مع وجبة رئيسة أو وجبة خفيفة. قد يفيد الشرب 30 دقيقة بعد الوجبة، وليس معها.
  • سناك: وجبة خفيفة من المكسرات وزبدة الفول السوداني والجبن والفواكه المجففة والأفوكادو. تناول وجبة خفيفة قبل النوم، مثل شطيرة زبدة الفول السوداني والجيلي، أو شطيرة ملفوفة مع الأفوكادو والخضروات المقطعة واللحوم الخالية من الدهون أو الجبن.
  • أيضاً، يمكن زيادة بعض الإضافات إلى أطباقك لمزيد من السعرات الحرارية مثل الجبن والبيض المخفوق، والحليب المجفف الخالي من الدسم في الحساء واليخنات.
  • مكافأة النفس من حين لآخر: حتى لو كنت تعانين من نقص الوزن، انتبهي للسكر والدهون الزائدة. قد يُسمح ببعض المثلجات، لكن يجب أن تكون معظم المكونات صحية وتوفر العناصر الغذائية، بالإضافة إلى السعرات الحرارية. يعتبر كعك النخالة واللبن الزبادي وألواح الجرانولا خيارات جيدة.
  • ممارسة الرياضة: تساعد التمارين على زيادة الوزن عن طريق بناء العضلات. قد يؤدي التمرين أيضاً إلى تحفيز الشهية.

تابعي المزيد: إرشادات للتغلّب على النحافة وضعف الشهيّة


الآثار الجانبية لنقصان الوزن

لا يحصل الأشخاص الذين يعانون من نقصان الوزن على سعرات حرارية كافية لتغذية أجسامهم. لذا، هم يعانون، في أحيان كثيرة، من سوء التغذية. ما يجعلهم عرضة لمشكلات صحية منها:

  • تأخر النمو والتطور: ينطبق هذا بشكل خاص على الأطفال والمراهقين، الذين تحتاج أجسامهم إلى الكثير من العناصر الغذائية للنمو والبقاء بصحة جيدة.
  • هشاشة العظام: يمكن أن يؤدي نقصان فيتامين "د" والكالسيوم إلى ضعف العظام وهشاشة العظام.
  • ضعف جهاز المناعة: عندما يفتقر الجسم إلى العناصر الغذائية، لا يستطيع تخزين الطاقة. ما يجعل من الصعب محاربة المرض والتعافي.
  • فقر الدم: يمكن أن يسبب نقصان الفيتامينات والحديد والفولات و B12 الدوخة، والتعب، والصداع.
  • مشاكل الخصوبة: يؤدي نقصان الوزن إلى عدم انتظام وقلة الدورة الشهرية والعقم.
  • تساقط الشعر: يؤدي نقصان الوزن إلى ضعف الشعر وتساقطه. كما يمكن أن يسبب جفاف الجلد وترققه ومشاكل صحية في الأسنان واللثة.

ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص

تابعي المزيد: أفضل الأنظمة الغذائية لزيادة الوزن