صحة ورشاقة /رشاقة ورجيم

نصائح رجيم بعد إجازة العيد

نصائح رجيم بعد إجازة العيد
نصائح رجيم بعد إجازة العيد: احرص على النوم لساعات كافية
اختصاصيَّة التغذية ديانا عميش
نصائح رجيم بعد إجازة العيد: داومي على ممارسة الرياضة، التي لا تقتصر فوائدها على إحراق السعرات الحراريَّة فحسب، بل هي تنزع السموم من الجسم أيضًا
لمساعدة الجسم في الانتقال إلى وضع سليم بعد إجازة العيد، يُستحسن اتخاذ قرار جدِّي بممارسة الرياضة، من 30 دقيقة إلى 45 منها كلَّ يوم
من الضروري إيلاء أهميَّة لموعد النوم، والحصول على الساعات الكافية منه

بعد انقضاء إجازة العيد، يُلاحظ بعض الأفراد أنَّ أوزانهم قد زادت، لينتهي بهم المطاف إلى مواجهة انخفاض في مُعدَّل التمثيل الغذائي. ومن أجل الحفاظ على وتيرة التمثيل الغذائي عالية، فإنَّ نصائح الرجيم الآتية مُفيدة في هذا الإطار.

 

نصائح الرجيم الصحِّي

تقضي نصائح الرجيم الصحِّي العامَّة حسب اختصاصيَّة التغذية ديانا عميش، بتناول وجبة فطور صباحيَّة مناسبة، تليها وجبة خفيفة مؤلَّفة من الفواكه أو المكسَّرات النيئة، ثمَّ وجبة الغداء، فوجبة خفيفة أخرى، وأخيرًا عشاء خفيف. ويجب تضمين العناصر الغذائيَّة الرئيسة الثلاثة الهامَّة (الكربوهيدرات والبروتين والدهون الصحيَّة) في كلِّ وجبة رئيسة. وتقضي نصائح الرجيم الصحي أيضًا، بـ:


الانتظام في ممارسة الرياضة

نصائح الرجيم الصحي تدعو إلى اتخاذ قرار جدِّي بممارسة الرياضة، وذلك لثلاثين دقيقة على الأقلِّ كلّ يوم

لمُساعدة الجسم في الانتقال إلى وضع سليم بعد إجازة العيد، يُستحسن اتخاذ قرار جدِّي بممارسة الرياضة، من ثلاثين دقيقة إلى خمس وأربعين منها كلَّ يوم، فالشروع في تطبيق هذا القرار، وأيَّا كان النشاط المرغوب، من الحكمة استشارة طبيب أو مدرِّب بدني. ومعلومٌ أنَّ فوائد الرياضة لا تقتصر على إحراق السعرات الحراريَّة فحسب، بل أيضًا نزع السموم من الجسم، وعمل القلب والرئتين بشكل صحيح، وبناء العضلات التي "ذبلت" من جرَّاء الحركة المعدومة. أمَّا أولئك الذين اعتادوا على ممارسة الرياضة قبل شهر رمضان، وتوقَّفوا موقتًا خلاله عن النشاط الحركي، ويرغبون في العودة إلى المسار الصحيح، فإنَّ المعلومات والنصائح الآتية من الاختصاصيَّة عميش مُساعدة لهم:
تحفيز النفس من خلال الحديث الإيجابي عن الذات.
اتخاذ اختيارات جيِّدة مُتعلِّقة بالأكل.
الالتزام بجدول التمرينات.