صحة ورشاقة /الصحة العامة

النظام الغذائي السيّىء يولّد الاكتئاب والضغط النفسي

حذار تناول الأطعمة الجاهزة الغنية بالدهون والسكر

سلطت دراسة أمريكية الضوء على الآثار السلبية للنظام الغذائي غير المتوازن على الصحة العقلية والنفسية. ووجدت أنّ استهلاك البطاطا المقلية والأطعمة السريعة وشرب الصودا له علاقة بالمعاناة النفسية.

المزيد من الدراسات يكشف العلاقة الوثيقة بين النظام الغذائي والصحة النفسية. وقد تأكدت هذه العلاقة مجددًا بعد نشر بحث جديد في المجلة الدولية لعلوم الغذاء والتغذية International Journal of Food and Nutrition Sciences في السادس عشر من شهر شباط /فبراير. وفي واقع الأمر أثبت الباحثون من المركز الطبي التابع لجامعة لوما ليندا في الولايات المتحدة الأمريكية، أنّ المرضى الذين يستهلكون أطعمة سلبية أكثر عرضة لأن تظهر عليهم أعراض الضغط النفسي، مقارنة بنظرائهم الذين يتبعون نظامًا غذائيًّا صحيًّا أكثر.

المزيد من الأدلة
اعتمد العلماء على استبيان مسح المقابلات الصحية في كاليفورنيا CHIS الذي أجري بين الأعوام 2005 و 2015. ويحتوي هذا المسح على معلومات حول الحالة والسلوكيات ذات العلاقة بالصحة، ولكن أيضًا الخصائص الاجتماعية الديموغرافية. وتمَّ تحليل أكثر من 240 ألف استبيان جرى عبر الهاتف. وقد وجد ما نسبته 17 في المائة من البالغين من سكان كاليفورنيا، ممن هم عرضة إلى أن يعانوا مرضًا عقليًّا، و13.2 في المئة يعانون مشاكل نفسية متوسطة، و 3.7 في المئة يعانون مشاكل نفسية أكثر شدة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وقد ارتبط هذان العاملان بانخفاض استهلاك الفواكه والخضروات، وزيادة استهلاك البطاطا المقلية، والوجبات السريعة، والصودا. ويحذر الباحثون من أنّ العلاقة بين السبب والتأثير لم تثبت ولكنهم يعتقدون أنّ الدراسة تدعم الأبحاث السابقة التي كشفت مسبّقًا العلاقة بين المرض العقلي النفسي وخيارات النظام الغذائي السيّىء. فعلى سبيل المثال ارتبط استهلاك السكر مع التوتر. وارتبطت الأطعمة المقلية التي تحتوي على كميات كبيرة من السكر أو الحبوب المصنّعة مع الاكتئاب.

تعطي نتائجهم هذه المزيد من القرائن بأنه يجب على السياسات العامة والممارسات السريرية، أن تهدف أكثر إلى تحسين نوعية الأنظمة الغذائية الخاصة بالأشخاص الذين يعانون أمراضًا صحية عقلية ونفسية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X