أسرة ومجتمع /شباب وبنات

6 أخطاء تقلل معدل الحرق في جسمك

أخطاء تقلل من معدل الحرق
تقليل السعرات الحرارية بشكل مبالغ فيه يؤدي لانخفاض معدل الحرق
انخفاض معدل الحرق يؤدي لزيادة الوزن

الوصول لوزن مثالي والحفاظ عليه خلال فترة المراهقة هو غاية لا تدرك بسهولة، لأن كثيراً من المراهقين يعانون إما من زيادة في الوزن أو النحافة.
ومن العوامل التي تساهم في الوصول لوزن مثالي هو معدل الحرق داخل الجسم، وإذا كنتم تريدون التخلص من الوزن الزائد فإن معدل الحرق العالي يساعدكم على ذلك
ولكن توجد العديد من الأخطاء الشائعة في نمط الحياة قد تبطئ عملية الأيض لديك، والتي تقلل معدل حرق الدهون، ومع اتباع هذه العادات الخاطئة يكون من الصعب فقدان الوزن - بل وتجعلك أكثر عرضة لزيادة الوزن في المستقبل.


قليل من السعرات لا يكفي

lslt.jpg
إن تناول عدد قليل جدًا من السعرات الحرارية يمكن أن يسبب انخفاضًا كبيرًا في التمثيل الغذائي، وعلى الرغم من أن تقليل السعرات الحرارية ضروري لفقدان الوزن، إلا أنه قد يؤدي إلى نتائج عكسية، فما يحدث عند تقليل السعرات بصورة مبالغ فيها ينخفض استهلاك السعرات الحرارية بشكل كبير، ثم يشعر جسمك أن الطعام نادر ويخفض معدل حرق السعرات الحرارية.
تؤكد الدراسات التي تم تطبيقها على الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أن استهلاك أقل من 1000 سعر حراري يوميًا يمكن أن يكون له تأثير كبير على معدل الأيض..


نقص البروتين

nqs_lbrwty.jpg


تناول ما يكفي من البروتين مهم للغاية للوصول لوزن صحي والحفاظ عليه، بالإضافة إلى مساعدتك في الشعور بالشبع، فإن تناول البروتين يمكن أن يزيد بشكل كبير من معدل حرق الجسم للسعرات الحرارية.
تشير الدراسات إلى أن تناول البروتين يزيد الأيض بشكل مؤقت بحوالي 20-30 ٪ مقارنة مع 5-10 ٪ للكربوهيدرات و3 ٪ أو أقل للدهون.


نمط الحياة

nmt.jpg
استقرار نظامك الغذائي عن تناول أطعمة بعينها قد يؤدي إلى انخفاض كبير في عدد السعرات الحرارية التي تحرقها كل يوم، والجدير بالذكر أن العديد من الأشخاص الذين يكون نمط حياتهم معتمدًا بشكل أساسي على كثرة الجلوس في العمل ينخفض لديهم معدل الأيض بشكل ملحوظ.
ولهذا ننصح بضرورة ممارسة بعض النشاط البدني خلال اليوم حتى وإن كانت بعض الأعمال المنزلية البسيطة مثل التنظيف واستخدام السلالم بدلاً من المصعد يمكن أن يساعدك على حرق السعرات الحرارية.


قلة النوم

ql.jpg
لا أحد ينكر أهمية النوم للتمتع لصحة جيدة، كما أن قلة عدد ساعات النوم عن المفروض يزيد من خطر الإصابة بعدد من الأمراض، بما في ذلك أمراض القلب والسكري والاكتئاب، وتشير العديد من الدراسات إلى أن النوم غير الكافي قد يقلل أيضًا من معدل الأيض ويزيد من احتمالية زيادة الوزن، وجاءت نتيجة إحدى الدراسات أن البالغين الأصحاء الذين ينامون 4 ساعات في الليلة لمدة 5 ليال على التوالي تعرضوا لتراجع بنسبة 2.6 ٪ في معدل الأيض.


العصائر والمشروبات المحلاة

lsyr.jpg
حسب دراسة حديثة استمرت 12 أسبوعًا فإن تناول المشروبات المحلاة بالسكر بصفة دورية قد تبطئ عملية الأيض
خلال الدراسة تعرض الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن والسمنة والذين استهلكوا 25٪ من سعراتهم الحرارية في المشروبات المحلاة بالفركتوز خلال نظام غذائي للحفاظ على الوزن، إلى انخفاض كبير في معدل الأيض.


عدم ممارسة الرياضة

dm_mmrs.jpg
لا شك أن ممارسة الرياضة لها أبلغ الأثر في زيادة معدل الحرق في الجسم وخاصة تلك الرياضات التي تعتمد على حمل الأوزان
وتزيد الرياضات التي تعتمد على حمل الأوزان من كتلة العضلات وبالتالي تزيد الكتلة الخالية من الدهون في جسمك، مما يزيد بشكل كبير من عدد السعرات الحرارية التي تحرقها حتى أثناء عدم الحركة.
في المقابل، فإن عدم القيام بأي تمارين رياضية تتضمن حمل الأوزان يمكن أن يتسبب في انخفاض معدل الأيض، خاصة أثناء اتباع نظام عذائي لفقدان الوزن والشيخوخة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X